شرح التحليل الفني و انواعه

 ما هو التحليل الفني؟

ان التحليل الفني هو أحد أهم الأساليب المستخدمة من قبل المتداولين و المضاربين في الأسواق المالية لمحاولة معرفة اتجاه وحركة أسعار العملات.

و يقدم التحليل الفني للمتداولين عدة طرق و أساليب لتوقع الاسعار و اتجاء العملات. هناك مثلا خطوط فيبوناتشي و ايضا موجات اليوت والتحليل، التي تعتبر من احد نظريات “داو” في أن الأسواق حيث تعتبر ان الأسعار تتحرك بطريقة يمكن التنبؤ بها  وتوقعها عبر أنماط. والأشكال التي تعيد نفسها ويركز التحليل الفني على قراءة شارت او حركة الأسعار من خلال المخططات البيانية التي يُعتقد بأن حركات الأسعار السابقة التي تمثلها تعيد حركنها .

يقوم المحللون الفنيون بتجاهل بعض المعلومات الأساسية ، والتركيز بشكل قوي و مهم على الرسم البياني للأسعار.

يقوم المحللون الفنيون على القيام بالبحث عن أشكال وأنماط خاصة معروفة مثل الرأس والكتفين أو القمم المزدوجة ، ومؤشرات الدراسة مثل المتوسطات المتحركة، والبحث عن أشكال مثل مستويات الدعم والمقاومة، والقنوات ، والتكوينات أكثر غموضا مثل الأعلام أو الشعارات.

القمم والقيعان المزدوجة هي طريقة للنظر في الرسوم البيانية. ويمكن التعرف على قاع مزدوج مثل حرف W في الرسم البياني. من الناحية النظرية فإن سعر العملة لن ينخفض أقل من أدنى نقطتين من حرف W.

القاع المزدوج يمثل توقف هبوط سعر العملة والبدء بارتفاعه بمجرد وصولها الى مستوى خط الدعم. القمة المزدوجة تمثل ما يسمى مستوى المقاومة حيث أن سعر العملة قد لا يرتفع فوق هذا المستوى. وتبدو القمة المزدوجة في الرسم البياني على شكل حرف M.

يقوم المتداولين بالعادة بالشراء بمجرد ظهو شكل حرف W في الرسم البياني ، وعندما تشكيل حرف M يقومون بالبيع لان الاسعار على وشك الهبوط و بقوى .

 

لماذا يستخدم التحليل الفني عند التداول ؟

إذا كان هناك عدد كاف من المتداولين و المضاربين الي يقومون بمتابعة الاتجاه العام للرسم البياني نفسه، وإذا كان هناك عدد كبير مركزين  على نفس النمط او  مستوى الدعم، سيكون هناك ردة فعل عندما يتم الوصول إلى مستوى الدعم. في الختام يمكن القول أن التحليل الفني يعمل نظرا لوجود عدد كبير من المستثمرين الذين يتبعونه جاعلين منه نبوءة لتجارتهم.

أنواع الاتجاهات في التحليل الفني

إنّ إتّجاه الترند ضروري جدا للمتاجرة وتحليل السوق بسوق تجارة عملات اجنبية. في سوق تداول عملات فوركس، من الممكن الربح من كلا الاتجاهين سواء كان الصاعد او الهابط ، لان بيع وشراء عملة واحدة يكون مرتبط دائما بالعملة الاخرى ومثال على ذلك: – انت تشتري الدولار الامريكي وتبيع الينّ الياباني بالمقابل.

الاتجاه الصاعد عندما يتحرك بالإتجاه للأعلى ، فإن الدولار الامريكي يزيد في قيمته
اتجاه الى الاسفل وعندما يتحرك الاتجاه للاسفل ، فإن الدولار الامريكي يقل في قيمته
الاتجاه الافقى اسعار العملات تتحرك ضمن مدى ضيق (العملات لا ترتفع ولا تخفّض)

خطوط الاتجاه الترند الصاعد و الهابط

خط الاتجاه الاساسي هو احد الادوات التقنية الاسهل استخداما من قبل

التاجر ، وايضا احد اكثر الادوات اهمية لاي نوع من التجارة الفنية. لرسم خط الاتجاه الصاعد ، لابدّ ان يكون هناك على الاقل نقطتان منخفضتان في الرسم البياني، حيث انّ النقطة المنخفضة الثانية اعلى من الاولى. ولهذافإن السعر المتدني هو ادنى سعر وصل إليه الزوج اثناء التحرّك بالإتجاه المقابل.

 

 

خطوط القناة – (القناة السعرية)

 

خطوط القناةعندما تبقى الاسعار ضمن خطين متوازيين تتشكل القناة القناه. وعندما تضرب الاسعار القاع السفلي لخط الاتجاه ن فإن هذا قد يستعمل كمنطقة شراء . التشابه ، عندما تضرب الاسعار القمة العليا للخط ، فإن هذا قد يستعمل كمنطقة بيع .

 ايجاد مستويات الدعم لسعر

مستويات الدعم هي عبارة عن مستويات للسعر يجد فيها التاجر صعوبة استمرار انخفاض الاسعار حيث، يتوقف هناك الانخفاض. الاهتمام بشراء الدولار قوي بما فيه الكفاية للتغلب على الاهتمام بالبيع للدولار، مما يبقي الاسعار مستقرة.

 ايجاد مستويات المقاومة

المقاومة هيى عكس مستويات الدعم،حيث ان هناك اهتمام بالبيع اكثر و اكبر من الاهتمام بالشراء للسعر ، وهذا يعمل على وقف ارتفاع الأسعار و تجعلها تتراجع .

قد يعجبك ايضا